تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » إن بين يدي الساعة لهرجا

إن بين يدي الساعة لهرجا

((( عن أسيد بن المتشمس قال حدثنا أبو موسى حدثنا رسول الله صلى الله عليه و سلم إن بين يدي الساعة لهرجا قال قلت يا رسول الله ما الهرج قال القتل فقال بعض المسلمين يا رسول الله إنا نقتل الآن في العام الواحد من المشركين كذا وكذا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليس بقتل المشركين ولكن يقتل بعضكم بعضا حتى يقتل الرجل جاره وابن عمه وذا قرابته فقال بعض القوم يا رسول الله ومعنا عقولنا ذلك اليوم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تنزع عقول أكثر ذلك الزمان ويخلف له هباء من الناس لا عقول لهم ثم قال الأشعري وايم الله)))
صححه الألباني
صدقت يا رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
اللهم احقن دماء المسلمين واحفظ علينا عقولنا
وجنبنا الفتن وثبتنا على الحق
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
يعطِـــيكْ العَآفيَـــةْ.. بإآنْتظَـــآرْ الَمزيِــدْ منْ
توضيح ما هو صحيح من الضعيف
جزاك الله خير
يسلمووو ع الطرح

تحياتي

شكرا على المرور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.