تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » الحور العين

الحور العين

  • بواسطة
الحور : بضم الحاء جمع حوراء . أنظر لسان العرب 4/219
والحور : يتضمن أمرين شدة بياض العين مع قوة سوادها ؛ فيتناسب البياض مع السواد ويكتسب كل منهما الحسن من الآخر . حادي الأرواح 259
والعين : بكسر العين جمع عيناء ؛ وهي الواسعة العين . لسان العرب 3/302
وقال ابن القيم : العين هن اللآتي جمعت أعينهن صفات الحسن والملاحة . حادي الأرواح 259
وقيل للنساء حور العين تشبيها" بالظباء والبقر . معجم مقاييس اللغة 2/115 ؛ ولاتسمى حوراء حتى تكون مع حور عينيها بياض لون جسدها . لسان العرب 4/219
والحاصل أن لفظ حوراء يطلق على المرأة الشابة الحسناء البيضاء الجميلة شديدة سواد العين . حادي الأرواح 258
وقد ورد لفض الحور العين في القرآن الكريم في ثلاث آيات هي :
قوله تعالى في سورة الدخان : (كذلك وزوجناهم بحور عين )
وقوله تعالى في سورة الطور ( متكئين على سرر مصفوفة وزوجناهم بحور عين )
وقوله تعالى في سورة الواقعة ( وحور عين )
وأيضا" ورد لفض الحور العين في السنة المطهرة في أحاديث كثيرة نختصر بذكر حديثين ؛ فقد روى البخاري ومسلم وغيرهما عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وصف أهل الجنة فقال عنهم : (لا يبولون ولا يتغوطون ولايتفلون ولا يتمخطون ؛ أمشاطهم الذهب ورشحهم المسك ومجامرهم الألوة وأزواجهم الحور العين على خلق رجل واحد على صورة أبيهم آدم ستون ذراعا" في السماء ) وهذا لفض البخاري ؛ الألجوج عود طيب . فتح الباري 6/367
وروى مسلم في صحيحه عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر أدنى أهل الجنة منزلة ومماجاء فيه قوله ( ثم يدخل بيته فتدخل عليه زوجتاه من الحور العين فتقولان : الحمد لله الذي أحياك لنا وأحيانا لك قال فيقول ماأعطي أحد مثل ماأعطيت )

أما صفاتهن : أولا" : قصر الطرف يقول تعالى عنهن ( وعندهم قاصرات الطرف عين) ويقول عز من قائل ( فيهن قاصرات الطرف لم يطمثهن إنس ولا جان ) ويقول عزوجل (وعندهم قاصرات الطرف أتراب)
فلا ينظر الحور إلا إلى أزواجهن فهن قصرن طرفهن على أزواجهن وهن لايبغين غيرهم ؛ وهذا قول ابن عباس ومجاهد وقتادة وغيرهم . حادي الأرواح 261
ويدل هذا على حياء الحور العين لأن الطرف حركة الجفن ؛ والحورية لا تحرك جفنها ولاترفع رأسها لغير زوجها ؛ ويدل أيضا" على عفة الحور العين وشدة حبهن لأزواجهن وعدم ميلهن لغيرهم ؛ وماذاك إلا لجمال زوجها وكماله فهي لا تطلب في الجنة سواه ولاترغب في أحد غيره
ويقول عزوجل (إنا أنشأناهن إنشاء" فجعلناهن أبكارا" عربا" أترابا )
والأتراب جمع تراب ؛ فيقال هذه ترب هذه ؛ أي نظيرتها في السن والحور العين في سن واحدة متساويات لافرق بينهن ؛ وهذا ما قاله ابن عباس ومجاهد وسعيد بن جبير وغيرهم من أهل التفسير ؛ فهن شابات جميلات ولسن بعجائز قد فات حسنهن ولا ولائد لا يطقن الوطء وإنما هن بنات ثلاث وثلاثين سنة أو نحوها وهذا السن أعدل مايكون من الشباب وفي غاية الحسن والجمال والكمال وعادة الأتراب أن يكن متآخيات متحابات فلا بغض ولا غيرة ولا حقد ولا حسد .
وقال تعالى ( وكواعب أترابا ) قال ابن عباس (كواعب) نواهد ؛ والكواعب جمع كاعب وهت اللآتي ظهر ثديهن فتكعب فصارت نهودهن كالرمان وليست بمتدليات لأنهن في أوج الشباب واقوة والنضاره . أنظر جامع البيان 4/85 ومعالم التنزيل 5/30/512 وتفسير القرآن العظيم 8/332 وتيسير الكريم المنان 7/555
يا سلعة الرحمن لست رخيصتا" بل أنت غاليتا" على الكسلان
يا سلعة الرحمن ليس ينالها في الألف إلا واحد لا اثنان، ولتعلم تلك المرأة المحافظة أن هؤلاء الحور العين لايبلغن جمالها في الجنة بل إنهن جواري عندهن وخدم يخدمونهن ولكن لايكون ذلك إلا لمن أطاعة ربها ولم تعصيه وللحديث بقية إنشاء الله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

ابو عاضم بارك الله فيك موضوع رائع تسلم ايديك وجعله من ميزان حسناتك

تقبل مروري

اعضاء غير

جعلك الله من سيدات نساء الجنة وذلك بطاعتك لله عزوجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.