تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » حديث من استغفر للمؤمنين وللمؤمنات

حديث من استغفر للمؤمنين وللمؤمنات

الإشراف
لمزيد من التوضيح حول الحديث يرجى قراءة مشاركة
3 و4 و 5

:

قل.:
( استغفر الله العظيم التواب الرحيم لذنبي وللمسلمين
وللمسلمات وللمؤمنين وللمؤمنات الاحياء منهم والاموات الى يوم الدين )

قال الرسول صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف

{ من استغفر للمؤمنين و للمؤمنات كتب له بكل مؤمن ومؤمنه حسنه }

مشكوووووووووووووووووووور

الأخت نور الهدى
أشكر لك هذا الجد والنشاط في المنتدى

ولكن أختي الكريمة :
الحديث الذي ذكرتيه ضعيف !!
وقد ضعفه الشيخ محمد المنجد في فتوى المصدر : الإسلام سؤال وجواب،
وهذه الفتوى ::

لم يصح حديث في تعيين فضل معين للاستغفار للمؤمنين والمؤمنات ، وما ورد في ذلك لا يثبت ، وفي أسانيدها ضعف وفي متونها نكارة ، إذ فيها مبالغة في الأجر لا تتناسب مع العمل ، وهذه هي الأحاديث الواردة في ذلك :

1 – عن عبادة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من استغفر للمؤمنين والمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة ) رواه الطبراني في "مسند الشاميين" (3/234) من طريق بكر بن خنيس عن عتبة بن حميد عن عيسى بن سنان عن يعلى بن شداد بن أوس عن عبادة بن الصامت .

وعيسى بن سنان : ضعفه أحمد وأبو زرعة وأبو حاتم والنسائي وابن معين في رواية . انظر "تهذيب التهذيب" (8/212)

وعتبة بن حميد : قال فيه أحمد : ضعيف ليس بالقوي . وقال أبو حاتم : صالح الحديث .

وأما بكر بن خنيس فأكثر كلمة المحدثين على تضعيفه ونكارة حديثه . انظر "تهذيب التهذيب" (1/428)

فلا وجه لقول الهيثمي في "مجمع الزوائد" (10/210) : إسناده جيد .

وعليه اعتمد الشيخ الألباني في تحسينه في "صحيح الجامع" (6026) لأنه لم يطلع على سنده في "مسند الشاميين" إذ لم يكن قد طبع بعد .

2 – عن أم سلمة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من قال كل يوم اللهم اغفر لى وللمؤمنين والمؤمنات ألحق به من كل مؤمن حسنة )

رواه الطبراني في الكبير(23/370) وفي إسناده أبو أمية إسماعيل بن يعلى الثقفي ، جاء في ترجمته في "ميزان الاعتدال" (1/255) : " قال يحيى : ضعيف ، ليس حديثه بشيء ، وقال مرة : متروك الحديث .

وقال النسائي والدارقطني: متروك .

وقد مشاه شعبة ، وقال : اكتبوا عنه ، فإنه شريف .

وقال البخاري : سكتوا عنه . وذكره ابن عدى وساق له بضعة عشر حديثا معروفة ، لكنها منكرة الاسناد " انتهى .

وقال الهيثمي في "مجمع الزوائد" (10/210) : " فيه أبو أمية بن يعلى وهو ضعيف " انتهى .

3 – عن أنس رضي الله عنه ، جاء عنه من طريقين :

من طريق عمر بن عبيد الطنافسي عن شعيب بن كيسان عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم بلفظ :
( من استغفر للمؤمنين والمؤمنات رد الله عز و جل عليه من آدم فما دونه ) .

رواه البخاري في "التاريخ الكبير" (4/219) والعقيلي في "الضعفاء" (2/182) وابن بشران في "الأمالي" (برقم/244) وغيرهم .

قلت : فيه علتان :

الأولى : ضعف شعيب بن كيسان .

والثاني : الانقطاع بينه وبين أنس ، فقد قال البخاري عقب إخراجه له : " لا يعرف له سماع من أنس ، ولا يتابع عليه "

لذلك ذكره الذهبي في "ميزان الاعتدال" (2/277) في منكراته ، وقال العراقي في "تخريج الإحياء" (1/ 321) : وسنده ضعيف .

وقال الشيخ الألباني في "السلسلة الضعيفة" (5976) : " منكر " انتهى .

من طريق معمر عن أبان عن أنس مرفوعا بلفظ :

( ما من عبد يدعو للمؤمنين والمؤمنات إلا رد الله عليه عن كل مؤمن ومؤمنة مضى أو هو كائن إلى يوم القيامة بمثل ما دعا به )

رواه عبد الرزاق في "المصنف" (2/217)

قلت : وأبان الذي يروي عنه معمر بن راشد هو ابن أبي عياش اتفقت كلمة المحدثين على تضعيفه وتركه . انظر "تهذيب التهذيب" (1/99)

4 – عن أبى الدرداء قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( من استغفر للمؤمنين والمؤمنات كل يوم سبعا وعشرين مرة أو خمسا وعشرين مرة أحد العددين كان من الذين يستجاب لهم ويرزق بهم أهل الأرض )

قال الهيثمي في "مجمع الزوائد" (10/210) : " رواه الطبراني وفيه عثمان بن أبى العاتكة ، وقال فيه حدثت عن أم الدرداء ، وعثمان هذا وثقه غير واحد وضعفه الجمهور ، وبقية رجاله المسمين ثقات " انتهى .

5 – عن أبى هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من لم يكن عنده مال يتصدق به فليستغفر للمؤمنين والمؤمنات فانها صدقة )

رواه الطبراني في "المعجم الأوسط" (3/128) قال الهيثمي في "مجمع الزوائد" (10/210) : " فيه من لم أعرفهم " انتهى .

6 – عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال :

( أيما رجل مسلم لم يكن عنده صدقة فليقل في دعائه : اللهم صل على محمد عبدك ورسولك ، وصل على المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات ، فإنها زكاة )

رواه ابن حبان (3/185) في صحيحه ، وإسناده ضعيف ؛ لأنه من رواية دراج عن أبي الهيثم ، وقد ضعفها أحمد وأبو داود وغيرهما ، انظر "تهذيب التهذيب" (3/209)

انتهت الفتوى .

وكذلك الأمر بِ : "" ردد معنا …………. ""
فهذا بدعة لا يصح العمل بها من باب الدعاء الجماعي !!
أرجو من الإشراف عمل اللازم

جزا الله أختنا نور كل خير

وجزا الله أبا نضال على المتابعة كل خير

بالنسبة لحكم الحديث يا أخي :

فقد وجدت في الجامع الصغير وزيادته للشيخ الألباني رحمه الله تعليقا على الحق وإليك نص ما وجدته بفضل الله :

من استغفر للمؤمنين و للمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن و مؤمنة حسنة
( طب ) عن عبادة .
قال الشيخ الألباني : ( حسن ) انظر حديث رقم : 6026 في صحيح الجامع .

إذن فالشيخ الألباني قال بأن الحديث حسن .

أرجو إفادتي في الأمر جزاكم الله خيرا

تضيعف الحديث لا يعني عدم استحباب الاستغفار للمسلمين
والمسلمات

لا بأس بذلك ، وهذا له أصل في الشرع

فـ الاستغفار للمؤمنين والمؤمنات من دعاء الرسل والأنبياء الكرام

فقد دعا به نوح عليه السلام : ( رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ)
نوح/28
قد جاء في دعاء إبراهيم عليه الصلاة والسلام : (رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ)

وهنا تخريج الحديث

منهم من ضعفه واخر حسنه

من استغفر للمؤمنين و للمؤمنات ، كتب الله له بكل مؤمن و مؤمنة حسنة
الراوي:عبادة بن الصامت المحدث: الألباني – المصدر: صحيح الجامع – الصفحة أو الرقم: 6026
خلاصة حكم المحدث: حسن

من استغفر للمؤمنين و للمؤمنات، كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة
الراوي: عبادة بن الصامت المحدث: السيوطي – المصدر: الجامع الصغير – الصفحة أو الرقم: 8419
خلاصة حكم المحدث: ضعيف

من استغفر للمؤمنين والمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة
الراوي: عبادة بن الصامت المحدث: الهيثمي – المصدر: مجمع الزوائد – الصفحة أو الرقم: 10/213
خلاصة حكم المحدث: إسناده جيد

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

والله اعلم
جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.