تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » عذب الكلام

عذب الكلام

قصة عن حلم معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه

سمعت هذه القصة من الشيخ محمود المصري
على قناة الناس

كان لعبد الله بن الزبير – رضي الله عنهما – مزرعة في المدينة مجاورة لمزرعة يملكها معاوية بن أبي سفيان -رضي الله عنهما-، وفي ذات يوم دخل عمّال مزرعة معاوية إلى مزرعة ابن الزبير.

فغضب ابن الزبير وكتب لمعاوية في دمشق

"من عبدالله ابن الزبير إلى معاوية (ابن هند آكلة الأكباد) أما بعد

(فإن عمالك دخلوا إلى مزرعتي فمرهم بالخروج منها، أو فو الذي لا إله إلا هو ليكوننّ لي معك شأن)".

فوصلت الرسالة لمعاوية وكان من أحلم الناس فقرأها، ثم قال لابنه يزيد:

"ما رأيك في ابن الزبير أرسل لي يهددني ؟".

فقال له ابنه يزيد: "أرسل له جيشاً أوله عنده وآخره عندك يأتيك برأسه".

فقال معاوية: "بل خيرٌ من ذلك زكاة وأقرب رحما".

فكتب رسالة إلى عبدالله بن الزبير يقول فيها:

"من معاوية بن أبي سفيان إلى عبدالله بن الزبير (ابن أسماء ذات النطاقين)

أما بعد …

فو الله لو كانت الدنيا بيني وبينك لسلمتها إليك ..

ولو كانت مزرعتي من المدينة إلى دمشق لدفعتها إليك ..

فإذا وصلك كتابي هذا فخذ مزرعتي إلى مزرعتك وعمالي إلى عمالك …

فإن جنّة الله عرضها السموات والأرض.

فلما قرأ ابن الزبير الرسالة بكى حتى بلها بالدموع،

وسافر إلى معاوية في دمشق وقبّل رأسه وقال له:

"لا أعدمك الله حلماً أحلك في قريش هذا المحل".

سيدتي seenaa
وأنا أقول لا حرمنا الله من مواضيعك الهادفة…
فالقصة رائعة بمعني الكلمة…تدل علي الصبر والحلم
وسعة الصدر…جزاك الله خيرا علي نقلك أياها
ولتقبلي مني كل أحترام وتقدير

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Doodi

سيدتي seenaa
وأنا أقول لا حرمنا الله من مواضيعك الهادفة…
فالقصة رائعة بمعني الكلمة…تدل علي الصبر والحلم
وسعة الصدر…جزاك الله خيرا علي نقلك أياها
ولتقبلي مني كل أحترام وتقدير

اسعدني مرورك اخي الكريم

القصة رائعة لروعة اصحابها

و من اروع من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.