اشتقت اليك وانا معك~ دمع قلمي 2024.


أشتاق إليك وأنا معك فكيف إذا تركتني

حبيبي لماذا كل هذه القسوه هل لأنني أحببتك؟

حبيبي هل ترى لبعدك عني سعاده لي,,و
فوالله منذ تركتني لم أعرف للسعاده عنوان
فالسعاده لاتعرف طريقي,,,,,
ولاتعرف عنواني,,,,
لطالما بحثت عنها ,,و
ولكنها هربت من قلبي الحزين …..

عنواني ومسكني منذ بعد ذاك اليوم هي الدموع…..

حبيبي أرجوك لاتتركني,,,,,,
لاتضربني بقوه على قلبي ,,,,
أرى صورتك في مخيلتي ,,,
أسمع صوتك في ذاتي,,,
وأشم رائحة عطرك التي عششت في كياني,,,
حبيبي لقد كانت أمنيتي الوحيده أن تبقى بجانبي وأن لاتغادر عالمي,,,

ولكن الآن وبعد غدرك,,,,,,,
وقسوتك,,,,,,
أمنيتي الأخيره أتعلم ماهي؟؟

أن أستطيع نسيانك

بقلمي:شهووده

غاليتى
شهوده كلمات رائعة شكلت لوحة جميلة

رغم الالم الذي غلفها

أبدعتِ فيما نثرتِ هنا
أشكركِ لروعتكِ

دمتي بود

سملت يداكي وقلمك شهود
وتحياتي لما تكتبين

فانتي رائعة وفاتنة بالكتابة

فتقبلي مروري وتحياتي

أحدق فى سطورك الجميلة فأجد حرفك يملؤها السحر

أحرف تلامس القلب قبل العين

سطرت ببهاء وجدك

بوح جميل وأحساس رائع

لك سيدتى القديرة كل التحيات والتقدير

كلمــــات رائعــه أشكــرك جــدآ فقـد أتحافتينــا بهــا
فــي أنتظــار المزيــد المزيـد مــن عبيــر حرفــك ،،

لــ روحـــك النقيــه كل الــود والأحتــرام ،،

الهــوى ،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.