تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » طوبى للشام

طوبى للشام

طوبى للشام

هذا الحديث من الأحاديث الصحيحة التي جاءت في فضائل بلاد الشام يرويه الصحابي الجليل زَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ رضي الله عنه

قَالَ : كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُؤَلِّفُ – أي نجمع – الْقُرْآنَ مِنْ الرِّقَاعِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :

( طُوبَى لِلشَّامِ . فَقُلْنَا : لِأَيٍّ ذَلِكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : لِأَنَّ مَلَائِكَةَ الرَّحْمَنِ بَاسِطَةٌ أَجْنِحَتَهَا عَلَيْهَا )

رواه الترمذي (رقم/3954) وقال : حسن غريب . والإمام أحمد في " المسند " (35/483) طبعة مؤسسة الرسالة ، وصححه المحققون . وصححه الشيخ الألباني في " السلسلة الصحيحة " (رقم/503)

يقول ابن الأثير رحمه الله :

" ( طوبى ) المراد بها ههنا : فُعلَى من الطيب ، لا الجنة ، ولا الشجرة " .

" النهاية " (3/318)

ويقول المباركفوري رحمه الله :

" ( طوبى للشام ) تأنيث أطيب ، أي : راحة وطيب عيش حاصل لها ولأهلها .

وقال الطيبي : ( طوبى ) مصدر من طاب ، كبشرى ، وزلفى ، ومعنى : طوبى لك : أصبت خيرا وطيبا ( فقلنا : لأيٍّ ذلك يا رسول الله ) قال القاري : بتنوين العِوَض في ( أي ) ، أي : لأي شيء ، كما في بعض نسخ المصابيح .

( لأن ملائكة الرحمن ) فيه إيماء إلى أن المراد بهم ملائكة الرحمة .

( باسطة أجنحتها عليها ) أي : على بقعة الشام وأهلها بالمحافظة عن الكفر ، قاله القاري ، وقال المناوي : أي تحفها وتحولها بإنزال البركة ، ودفع المهالك والمؤذيات " انتهى.

" تحفة الأحوذي " (10/315)

والله أعلم .

سبحان الله……
فعلا اختي رحمه بدون اي تكبر اهل الشام واليمن
كثيره فيم احاديث رسول الله من حيث فضائلهم

بار ك الله فيك

سبحان الله

جزاك الله خير

تحياتي

أختي رحمة
توننس الخضراء بقلوب ناسها
وبطبيعتها وجمال أهلها..

فيكم الخير والركة

لك الشكر الكثير لما ذكرت به من فضل أهل الشام
نسأل الله أن نكون منهم ………..

شكرا على الموضوع
الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.