لحظات ندم وطمع 2024.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
قد ياتى على الفرد منا لحظات ندم على ما فات من عمرة فى ذنوب كثرت عليه وضاق به حملها
وحال كونة فى هذة اللحظات يردد قائلا بالاتى

[size=2][color=#0000FF] الهى لا تعذبنى فانى مقر بالذى قد كان منى
ومالى حيلة الا رجائى وعفوك ان عفوت وحسن ظنى
فكم من زلة لى فى البرايا وانت على ذو فضل ومــــن
اذا فكرت فى قدمى عليها عضضت اناملى وقرعت سنـــى
يظن الناس بى خيرا وانى اشر الناس ان لم تعف عنى
جن بزهرة الدنيا جنونا وافنى العمر فيها بالتمنى
وبين يدى محتبس ثقيل كانى قد دعيت ليه كانى؟
ولو انى صدقت الذهد فيها قلبت لاهلها ظهر المجـــن
الهى لست للفردوس اهلا ولا اقوى على نارالجحيم
فهب لى توبة واغفر ذنوبى فانك غافر الذنب العظيم
ياربى انت الكريم وفيك احسنت ظنى فلا تخيب رجائى وعافنى واعف عنى
وصلى على خير البرية محمد وعلى اله وصحبة بالمن والاحسان[/color][/size]

الى كل عبد من عباد الله تفكروا بكلماتى وتدبروا معانيها فلو تفكرتم عسا الله ان يهدينا سبل الرشاد

اخوكم

الله يغفر ذنوبك وذنوبنا جميعا انشاء الله

وعندما يشعر الانسان بالذنب وبالندم وتأنيب الضمير على مافات وبحزن شديد لما اقترفته يداه وغاب وقتها عقله وقلبه وايمانه والتزامه بالله تعالي

يكون قد عاد قلبه وعقله للحياة الصويبه السليمه ولا بد لله عزل وجل ان يتقبل توبته ويغفر له ذنبه

مشكور علىما خطه قلمك

تقبل مروري
ودمت بحفظ الرحمن

مينووووووووووو
لابد للبرية جميعا سواء كانت اذنبت او لم تذنب تتجه دوما للخوف من الجليل والذل والانكسار لمالك يوم الدين
وليس بالضرورة تواجد الذنوب
وخير مثال رسولنا الكريم كان يخر ساجدا باكيا طوال اليل وهو الذى غفر له ما تقدم من ذنبة وما تاخر ولما سئل ردد قاءلا افلا اكون عبدا شكورا
فرددى ورائى هذا الدعاء
اللهم انا نسالك قلبا خاشعا وعملا صادقا متقبلا ولسانا ذاكرا شاكرا وعينا لا تكف عن الدموع لخشيتك وجسدا على البلاء صابرا شاكرا
مشكورة على الاهتمام بالرد
ارتكك فى رعاية من لايغفل ولا ينام سبحانة الواحد الديان
أخي وائل
"قل بني أدم خطاء وخير الخطائين التوابين"
الله تعالي وعدنا بالمغفرة والعفو شريطة أن نكون
صادقين في الأستغفار، وطلب المغفرة، والعمل علي
عدم العودة للذنب…ونحن بشر نحتاج أن ندعو الله الي
المغفرة ونعمل من أجلها….عمر بن الخطاب وهو من أحد
العشرة المبشرين بالجنة، كان يخاف عقاب وغضب الله
ويدعوه للمغفرة والثواب…فكيف نحن والله أعلم بما أقترفته أيادينا
الله المستعان…وندعو الغفران والتجاوز عن سيئاتنا
أقبل مني كل أحترام وتقدير
يعطيك العافيه على الموضوع اللي كاتبه
فعلاً احنا محتاجين لمثل المواضيع الي تجدد في نفس الإنسان

وتشعره بذنبه وانه له إله يغفر الذنب مهما عظم اذا تاب الإنسان منه
ومن اقبل على الله أقبل الله عليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Scroll to Top