عباره قراتها وتشبثت بها ذاكرتي ** 2024.


, , , إذا أرادك الله لأمر هيأك له , , ,

, , عبارة قرأتها في كتاب , ,( صيد الخاطر ,,لابن الجوزي ) ,, قبل سنوات، وتشبثت بها ذاكرتي..
نعم… إذا أراد الله لعبده أمراً ً مَــــا فإنه يهيئ له أسباب نيله والحصول عليه ،
فإذا أراد لعبده الهداية يسر له أسبابها ، وساقه إليها سوقاً ، فيوقفه على مشهد يهزُ مشاعره ،
أو يُهدى إليه كتابٌ أو شريط…… وإذا اختار لك زوجةً ـ أيها الرجل ـ ، أو زوجاً ـ أيتها المرأة ـ
ليس بينكما نسب ولاقرابة ولا سابق معرفة هيَــــأ الأسباب ويسرها.

وإذا أراد الله لك شفاءً أيها المريض سخَر لك من يأخذ بيدك إلى بر الأمان،
فيكتب الله لك الشفاء على يديه !

, , إذا يسَــر الله الأمور تيسرت ,
, ولانت قواها واستقــاد عسيرُهَا , ,

, , دع المقادير تجري في أعنتها ولا تبيتن إلا خالي البالي ,
, ما بين غمضة عين وانتباهتها يغيّر الله من حال إلى حالي , ,

والأجمل خطاب رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ لابن عباس
في حديثه المشهور , ,(يَا غُلاَمُ، إِنِّي أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ؛ احْفَظِ اللهَ يَحْفَظْكَ، احْفَظِ اللهَ تَجِدْهُ تُجَاهَكَ،
إِذَا سَأَلْتَ فَاسْأَلِ اللهَ، وَإِذَا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ بِاللهِ، وَاعْلَمْ أَنَّ الأُمَّةَ لَوِ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ
لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلاَّ بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللهُ لَكَ، وَإِنِ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلاَّ بِشَيْءٍ
قَدْ كَتَبَهُ اللهُ عَلَيْكَ، رُفِعَتِ الأَقْلاَمُ وَجَفَّتِ الصُّحُفُ)) .

=>رواه الترمذي ، وأحمد ،وصححه الألباني في صحيح الجامع برقم (7957) .

وفي روايةِ غيرِ التِّرمذيِّ: ((احْفَظِ اللهَ تَجِدْهُ أَمَامَكَ، تَعَرَّفْ إِلَى اللهِ فِي الرَّخَاءِ يَعْرِفْكَ فِي
الشِّدَّةِ، وَاعْلَمْ أَنَّ مَا أَخْطَأكَ لَمْ يَكُنْ لِيُصِيبَكَ، وَمَا أَصَابَكَ لَمْ يَكُنْ لِيُخْطِئَكَ
وَاعْلَمْ أَنَّ النَّصْرَ مَعَ الصَّبْرِ، وَأَنَّ الْفَرَجَ مَعَ الْكَرْبِ، وَأَنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا)).

=> رواه أحمد (2800) وهو حديث صحيح

ما أجمل أن يسعى الإنسان لخدمة خالقه ليجد السعادة ، ويجد الدنيا كلها تخدمه !

, , , لله درُك يا ابن الجوزي وما أثمن الجواهر التي نطقها فوك .

, ,أسكنك الله الفردوس الأعلى من الجنة وإيانا ومن كان له علينا سابق فضل ـ بعد الله ـ
وجميـــــع المسلمين .

لا اله الا الله ولا رزاق سواه
هو الواحد الاحد لا شريك له له الملك وله الحمد وهوعلى كل شيء قدير
بارك الله فيك اختي على هذا الموضوع الرائع
الذي يحمل المعنى الحقيقي لتوحيد الله
وجزاك الله الجنة
موضــــــــوع رائع
جزاك الله أخيتي خير الجزاء
موضوع مثمر جزاك الله خير
مشكوووووووورة عممري ع المووضووع الرااائع
لاعدمناا جديدك
تقبلي مروري/
همووووسةة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.