ميسي جراي:هل أقاطع اسرائيل يا جمهوري؟ 2024.

سألت المغنية الأميركية ميسي جراي جمهورها في صفحتها على موقع فيس بوك للتواصل الاجتماعي هل يجب عليها أن تلغي حفلات مزمعة في تل ابيب بسبب الطريقة «المثيرة للاشمئزاز» التي تعامل بها الحكومة الإسرائيلية الفلسطينيين.
ويتعرض الفنانون العالميون والمغنون والأكاديميون لضغط متزايد لمقاطعة إسرائيل بسبب الأعمال الاسرائيلية في الصراع الإسرائيلي ـ الفلسطيني.

لكن جراي اتخذت خطوة غير عادية بخروجها على جمهورها في صفحتها على الفيس بوك وسؤالهم ماذا تفعله.

وكتبت تقول «تلقيت رسائل كثيرة من نشطاء يحثونني أو يناشدونني المقاطعة بعدم الغناء احتجاجا على سياسة التمييز العنصري ضد الفلسطينيين.

«ان ما تفعله الحكومة الإسرائيلية بالفلسطينيين مثير للاشمئزاز لكني أريد ان اذهب. لدي الكثير من الجمهور هناك ولا ارغب في الإلغاء ولا اعرف المتغيرات التي يمكن ان يحدثها عدم ذهابي. ماذا تعتقدون.. هل أبقى أم اذهب؟».

وبعد تلقيها 4 آلاف رسالة تقريبا في غضون 4 ايام أعلنت جراي في صحفتها في موقع تويتر انها قررت ان تغني في تل ابيب الشهر المقبل.

وكتبت في رسالة عبر تويتر «جمهوري الاسرائيلي العزيز. سنكون انا وفرقتي هناك في غضون 20 يوما. لا استطيع الانتظار».

ميررررررررسي
نورتي اختيييييييي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Scroll to Top